مقالات

د.محمد حبش- التكفير وقتل المرتد…. قراءة بوتينية 26/2/2016

بمناسبة إعلان وقف القتال إلا ضد الإرهاب وحواضنه الشعبية كم أتمنى أن أكتب في التفاؤل ونحن في الساعات الأولى لإعلان كيري لافروف وقف الأعمال العدائية في سوريا، ولكن الاستثناء الملحق بالإعلان والقاضي باستئناف القتال ضد الإرهاب وحواضنه، يجعلنا نتوقع الأسوأ، ونستعد للإحباط وكل ما أملك قوله هو رجائي أن تخيب هذه الطنون، وأن يكون ما أكتبه قراءة ما كان وليس ... أكمل القراءة »

د.محمد حبش- الترابي… بين الدين والسياسة 6/3/2016

رحل الشيخ حسن الترابي بعد حياة طويلة حافلة بالجدل والعناء، ترسم ملامحها جدل الصراع الحضاري، وخصام الجديد والعتيق، ونزاع الدين والسياسة. لم يكن الترابي فقيهاً تقليدياً كسائر الفقهاء، كان صوتاً صارخاً في برية الفقه الإسلامي يطالب بثورة عاصفة تقلب الأيقونات جميعاً، وتعيد للعقل اعتباره ومكانه في مواجهة تغول التراث. لقد واجه استبداداً مزدوجاً ودفع أثماناً مضاعفة، فقد صاح في وجه ... أكمل القراءة »

د.محمد حبش- البابا يغسل أقدام اللاجئين…27/3/2016

وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها في تقليد متكرر قام البابا فرنسيس الأول بزيارة لأحد مخيمات اللاجئين في روما، حيث قام بغسل أقدام 11 لاجئا ثم قام بتقبيلها بتواضع بليغ. وتاتي هذه المبادرة بعد تفجيرات باريس وبلجيكا وتزايد المطالبات السياسية في أوروبا بوقف هجرة المسلمين وفرض قيود على حياتهم وأعمالهم على أساس تمييزي صارم. ومن جانب آخر فإن ... أكمل القراءة »

د.محمد حبش- أطباء تحت النار…30/4/2016

حتى مشافي أطباء بلا حدود … حولها القصف المتوحش إلى عنابر موت…. طالما تحدثنا ودعونا الجهات الإغاثية والأهلية لدعم مشافي أطباء بلا حدود بالذات بوصفها خارج السياسة بكل تفاصيلها، ولم يحصل خلال السنوات الخمس أن قصفت مشافيها، وكما نعمل دوما على أن تبقى أطباء بلا حدود بهويتها الإنسانية النبيلة خارج أي صراع سياسي، بقية ملاذ آمن لمواجهة تحديات الألم والوجع ... أكمل القراءة »

د.محمد حبش- ثوار حرية .. لا ثوار حوريات…14/8/2016

قد لا أكون الشحص المناسب للحديث عن مقاصد الثوار فأنا رجل أقف في الطريق الثالث منذ بداية الثورة، وحاولت منع الوصول إلى الكارثة، ولا زلت أطالب بالخلاص ووقف الحرب والحل السلمي، ولم أومن يوماً بالحل عبر البارود. ولكنني أعلم حق اليقين أن هذه الثورة انطلقت من حناجر السوريين وقلوبهم، وأنها تعكس أنبل ما في الإنسان من رغبة في الخلاص والتحرر، ... أكمل القراءة »

الدكتور محمد حبش- إلغاء التربية الدينية 14/8/2016

حول نقاشات مجلس الشعب هل يحتاج شعبنا السوري لمزيد من الاذلال والاستفزاز عبر الحديث عن انهاء التربية الدينية من المدارس؟ طرح اعضاء في مجلس الشعب السوري اقتراحاً يقضي بإلغاء مادة التربية الإسلامية واستبدالها بمادة الأخلاق، تكرس نهاية لدور الدين في الحياة وتأهيلاً للمواطن السوري للدخول إلى عالم الحداثة. فهل تنطلق مطالبة كهذه من حاجات الناس الحقيقية؟ وهل لها ما يبررها ... أكمل القراءة »

د.محمد حبش-ومن دخل مسجداً أو كنيسة فهو آمن… 7/8/2016

الحصار الروسي ينكسر بالوحدة والإيمان… لا أعتقد ان أي سوري مهما كان موقعه في المعارضة أو النظام إلا خالطه الشعور بالخزي والمرارة حين أطل وزير الدفاع الروسي ليقول مباشرة لقد أنجزنا حصار حلب وعلى المسلحين تسليم انفسهم، وعلى الناس أن يرحلوا، وقد حددنا ممرات آمنة لعبور الناس من حلب إلى حيث يريدون من الأرض. حتى أولئك المفاخرون بانتسابهم إلى النظام ... أكمل القراءة »

الدكتور محمد حبش-روجيه جارودي البحث عن اليقين

نأخذ من تراث الآباء الجذوة … لا الرماد روجيه جارودي فيلسوف العدالة الاجتماعية والإخاء الإنساني، حط عصاه، واستقر به النوى بعد مشوار طويل أمضاه في عبادة الحق والبحث عن الحقيقة. مساء يوم الجمعة 15 حزيران أعلنت بلدية شينفيير في سان مان بباريس أن روجيه جارودي المولود في مرسيليا قد فارق الحياة يوم الأربعاء عن عمر ناهز 98 عاماً. لم يكن ... أكمل القراءة »

الدكتور محمد حبش-دان براون فيلسوف الغموض

إلى جانب أميش ثريباتي وجيه ويلسون ودوغلاس برستون وأحلام مستغانمي وغيرهم من أعلام الأدب والرواية العالميين حل دان براون ضيفاً رئيساً على معرض الشارقة للكتاب نوفمبر 2014 الذي يعتبر واحداً من أكبر التظاهرات الثقافية في الوطن العربي وواحداً من أغناها في حقل الكتاب والمعرفة في العالم، حيث سجل هذا العام نحو مليون ونصف عنوان، وكان التميز الأبرز هذا العام هو ... أكمل القراءة »

الدكتولر محمد حبش-إدوارد سعيد… كفـــــاح قلم

يمثل إدوارد سعيد منارة معرفية سامية زرعت في بيت المقدس وتوازع حصادها وجناها في عواصم العالم المتحضر وراء البحار، وليس من المبالغة في شيء أن نشير إلى مدرسة ادوارد سعيد التي ستظل لعقود في مكان الريادة في إطار العلاقات الثقافية بين الشرق والغرب. بدأ حياته شريداً عن أرضه، فقد كان ابن ثلاثة عشر عاماً حين شردته النكبة إلى مصر، ومع أنه ... أكمل القراءة »